مقالات

كيف يمكن ان ينهار الدولار عبر بترودولار

 كيف يمكن ان ينهار الدولار عبر بترودولار تكثر الاحاديث هذه الايام عن مسألة انهيار الدولار او مدى امكانية سقوط العملة الخضراء التي لا زالت تتزعم العالم حتى الان، فلا زال الدولار حتى الان هو العملة العالمية الاولى و التي تسيطر على حصة الاسد من حيث عدد الدول التي تقبل التعامل به في عمليات البيع و الشراء في التجارة العالمية، او حتى تخزينة كعملة صعبة لا زالت تنال الثقة، تعالوا نشوف كيف يمكن ان ينهار الدولار عبر بترودولار .

اقرأ ايضاً : تجربتي مه سبائك الذهب

قصة سيطرة الدولار كعملة عالمية

قصة الدولار عملة عالمية
قصة الدولار عملة عالمية

قبل ان نخوض في قصة انهيار الدولار سنتكلم كيف اصبح عملة عالمية، بعد ان وضعت الحرب العالمية الثانية اوزارها كانت اوروبا مدمرة وادى ذلك الى سقوط كل العملات هناك، فيما كانت الولايات المتحدة افضل الرابحين من هذه الحرب لانها لم تجري على ارضها فاتجهت الانظار الى الدولار لاعتماده كعملة عالمية، اتفقت بريطانيا و امريكا على اعتماد الدولار كعملة عالمية و يتم تقييم السلع بها و لكن اوروبا رفضت وروسيا باستثناء بريطانيا.

فقامت الولايات المتحدة بالتواصل مع الاتحاد السوفيتي ووعدت ستالين بـ 15 مليار دولار للاصلاح بلاده من اثر الحرب مقابل الموافقة على اعتماد الدولار كعملة عالمية، وافق ستالين على ذلك الذي احرج اوروبا ووجدت نفسها مجبرة على القبول بالدولار كعملة عالمية بشرط ان يتم تقييمه بـ الذهب كغطاء وذلك 35 دولار يتم طباعتهم مقابل كل اونصة، فصعد الدولار بعد ذلك بقوة كبيرة و استمر هذا الحال حتى عام 1971 تقريباً.

اقرأ كذلك : متى ينخفض سعر الذهب في السعودية

خيانة الولايات المتحدة

قامت بعد ذلك الولايات المتحدة بطباعة الدولار بكميات هائلة دون ان تلتزم بوجود كمية لذهب تعادل ما تقوم بطباعته من الدولارات دون علم اوروبا و روسيا، انتبهت فرنسا لاغراق امريكا السوق بكميات من الدولار اكثر من الذهب لدى الولايات المتحدة، و على الفور طلبت فرنسا من الولايات المتحدة ان تعطيها مقابل الدولار الذي لديها ما يعادلها من الذهب فكانت المفاجأة ان امريكا رفضت لانها لا يوجود لديها ما يغطي الدولار المطبوع من الذهب فسقط الدولار.

قد يهمك : ارخص دوله في بيع الذهب

فكرة البترودولار

فكرة بترودولار
فكرة بترودولار

بعد ان اكتشفت فرنسا و العالم عدم وجود ذهب لدى الولايات المتحدة يعادل ما تم طباعته من الدولار ادى ذلك لفقدان الثقه بالدولار و بدأ بالسقوط واستمر هذا الحال عامين حتى عام 1973 تقريبا الى ان جائت فكرة جهنمية لدى الرئيس الامريكي نيكسون وهي فكرة الــ ( البترودولار ) بمعنى ان يتم بيع النفط بالعملة الامريكية الدولار وبهذا يمكن ان يقف الدولار على قدمية من جديد باعتبار النفط ذهباً اسود بديلاً لذهب الاصفر العادي.

على الفور تواصل الرئيس الامريكي نيكسون مع الملك فيصل السعودي رحمه الله وعرض عليه ان تقوم السعودية و دول اوبك ببيع النفط مقابل توفير الولايات المتحدة الحماية العسكرية لهم، رفض الملك فيصل فتم اغتياله و بعد ذلك تم اعتماد بيع النفط فقط بعملة الدولار الامريكي عبر ما يعرف بمصطلح (بترودولار) ومنذ ذلك الحين يتزعم الدولار العالم حتى الان بفضل بيع النفط بالدولار الامريكي فقط .

ربما يهمك : توقعات الذهب كل اسبوع

انهيار الدولار عبر بترودولار

السؤال الاكثر أهمية و الذي يراود ذهن الكثير من المتابعين و خبراء الاقتصاد ماذا لو اوقف العالم بيع النفط بالدولار ؟ او على الاقل ماذا لو قررت منظمة اوبك عدم بيع النفط بالدولار الامريكي مع العلم ان اوبك تنتج 40% من النفط و 70% من الاحتياطي العالمي، هذا يعني حينها فقدان الدولار لمبلغ مليارات الدولارات يومياً و حتماً سوف تكون الضربة القاسمة لدولار، طبعاّ حدوث هذا السيناريو ليس سهل لان غالبية دول اوبك في حلف مع الولايات مع المتحدة.

تابعونا

لمتابعة اخبار ومستجدات الدولار تابعونا على صفحتنا الاسعار اليوم على فيسبوك https://www.facebook.com/pricetoday1
لمعرفة اسعار الذهب يومياً لجميع العيارات في بلدك من خلال هذا الرابط https://www.price-today.com/gold-price-page

شكراً للقراءة .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق